توقع ارتفاع تسعيرة المشتقات النفطية

توقع ارتفاع تسعيرة المشتقات النفطية

الأسعار العالمية للمشتقات النفطية تفرض توقعات بارتفاع محدود على التسعيرة المحلية للمشتقات النفطية من البنزين والديزل والكاز

[ 2017\09\25 07:22:30 ]

سجلت المعدلات السعرية العالمية للمشتقات النفطية وتحديدا الديزل والبنزين ارتفاعا محدودا بلغ 1 %لشهر أيلول مقارنة مع آب الماضي , فيما تشير التوقعات لارتفاع محدود على تسعيرة المشتقات النفطية المحلية القادمة بنسبة تقارب 0.5% عالميا سجل المعدل السعري لخام برنت ارتفاعا بلغ 3 %لشهر أيلول مقارنة مع الشهر الذي سبقه , حيث بلغ المعدل السعري لنفط برنت 5,54 %دولار للبرميل مقارنة مع 4,51 دولار للبرميل لشهر آب الماضي.

وقال نقيب أصحاب محطات المحروقات وموزعي الغاز نهار السعيدات أن الأسعار العالمية للمشتقات النفطية تفرض توقعات بارتفاع محدود على التسعيرة المحلية للمشتقات النفطية من البنزين والديزل والكاز , وذلك لارتباط المشتقات النفطية المستهلكة محليا مباشرة بالأسعار العالمية كون معظم تلك الكميات مستوردة من الخارج , وضمن معدل الأسعار المسجل حتى الآن تذهب المؤشرات باتجاه ارتفاع محلي لا يتجاوز النصف بالمئة انعكاسا لارتفاع عالمي بلغ 1 %فقط. وأضاف أن أكثر اهتمام المواطن ينصب على المشتقات النفطية التي يستخدمها في حياته اليومية وهي البنزين للسيارات والسولار

والكاز المستخدم لغايات التدفئة في فصل الشتاء القادم على الأبواب , لذلك تأتي التوقعات بخصوص هذه المشتقات في مقدمة اهتمام المواطن بمنحى الأسعار العالمي والمحلي.

وفي السياق ارتفع الطلب المحلي على مادة الديزل منذ منتصف الاسبوع الماضي بنسب بلغت 10 %وذلك لغايات التخزين المنزلي المخصص للتدفئة , تحوطا لارتفاع متوقع على أسعار المشتقات النفطية محليا.

ويأتي ارتفاع الطلب على السولار لغايات التدفئة تزامنا مع حلول نهاية الشهر واستلام الرواتب التي تتيح للمواطنين رفع الكميات المخزنة لديهم مع بدايات فصل الشتاء استباقا لأي ارتفاع على تسعيرة المشتقات النفطية في الأشهر القادمة , خاصة وأن تخزين الديزل متاح أكثر من غيره من المشتقات النفطية بسبب وجود الخزانات المنزلية المخصصة لهذه الغاية.

0
0
Advertisement