توتر شديد في معان والدرك  يحاول ضبط الشغب

توتر شديد في معان والدرك يحاول ضبط الشغب

ثلاثة مطلوبين يشتبكون مع دورية للامن على طريق الرشيدية بين معان والعقبة، قتل على إثره اثنين منهما وأصيب الثالث بجروح.

[ 2013\05\28 19:41:56 ]

استخدمت قوات الدرك مساء اليوم الثلاثاء الغاز المسيل للدموع لتفريق محتجين غاضبين قاموا بإغلاق طريق معان- عمان الرئيسي، وأطلقوا أعيرة نارية باتجاه مركز أمن المدينة.

وتشهد المدينة أعمال شغب منذ عصر اليوم،بعد مقتل مطلوبين وإصابة آخر عصر الثلاثاء، إثر تبادل لإطلاق النار مع دورية أمن على طريق الرشيدية بين معان والعقبة.

وقال المركز الإعلامي في الأمن العام إن غرفة العمليات الرئيسية في مديرية شرطة العقبة تلقت بلاغا من عدد من المواطنين في منطقة الراشدية ضمن اقليم العقبه بقيام ثلاثة اشخاص مسلحين بالدخول الى عدد من الكسارات والمقالع هناك واطلاق عيارات نارية في الهواء لاخافتهم وسرقة بعض المحتويات من داخلها، وأن اصحاب تلك المقالع وعدد من المجاورين لهم يقومون بملاحقة اؤلئك الاشخاص, حيث تحركت قوة مناسبة من رجال الامن العام وبمساندة من قوات الدرك الى المكان لضبط اؤلئك الاشخاص .

واضاف المركز الاعلامي انه ولدى وصول رجال الامن العام والدرك الى المكان الذي تم الابلاغ عنه رفض الاشخاص الثلاثة الامتثال لاوامر القوة الامنية بالتوقف وتابعوا مسيرهم وقاموا كذلك باطلاق عيارات نارية من اسلحة اتوماتيكية بحوزتهم باتجاه رجال الامن العام والدرك والمواطنين .

واشار المركز الاعلامي انه واثناء المطاردة علقت المركبة التي كان الاشخاص يستقلونها في منطقة جبلية وعرة وواصلوا اطلاق النار بشكل مباشر باتجاه القوة الامنية والمواطنين واصحاب المقالع ليتم تبادل لاطلاق النار معهم عندها .

واكد المركز الاعلامي ان القوة الامنية تمكنت بعد ذلك من ضبط اؤلئك الاشخاص الذي تبين تعرضهم للاصابه وجرى اسعافهم الى المستشفى وما لبث اثنين منهما أن فارقا الحياة، وتم ضبط سلاح ناري اوتوماتيكي كان بحوزتهم اضافه الى عدد كبير من العتاد الحي .

وتابع المركز الاعلامي انه بتدقيق المركبة المستخدمة من قبل اؤلئك الاشخاص تبين انها مسروقة من محافظة معان ومعمم عليها وتم ضبط المسروقات بداخل المركبة بعد تفتيشها كما تبين ان الاشخاص الثلاثة من المطلوبين الخطرين جدا في قضايا القتل والسلب والاعتداء على الموسسات العامة والخاصة وبوشرت التحقيقات في القضية